مصرع 25 شخصا وإصابة 602 آخرين في حوادث مرورية شرق ليبيا خلال سبتمبر

مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث. (أرشيفية: بوابة الوسط)

استقبل مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في بنغازي، 25 حالة وفاة و602 مصابًا، نتيجة الحوادث المرورية التي شهدتها الطرق الرئيسية (الساحلية والصحراوية) شرق البلاد، خلال شهر سبتمبر الماضي، وفق مسؤولة مكتب الإعلام بالمستشفى، فاديا البرغثي.

وكشفت البرغثي، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، أن من بين الضحايا أطفالا ونساء، كما أن غالبية الحالات تتراوح أعمارهم بين 18و30 عامًا، وبينهم أكثر من 300 حالة إيواء.

وحصلت «بوابة الوسط» على أسماء الوفيات، وهم: «محمد حسين محمد، وفريد سعد عبدالطاهر، وحبيب الله محمد يوسف، وعبدالله يحيى عبدالله، وروان منير سليمان البرغثي، ومصطفى فرج جمعة، ورمضان علي القزيري، ويونس موسى محمد، وفرج موسى الحسناوي، وصفاء خالد أحمد، وخالد فرج خميس، وخليفة أكريم فضيل، والساكتة محمد يونس، وأحمد علي محمد، وعبدالرازق عبدالله الحسناوي، ومقبولة عمر عبدالله، ويوسف فرج حمودي، وخالد فرج خليل، ومحمد حسن علي، وصالح عبدالسلام، وصهيب مصطفى عبيد، وبوبكر راقب عمر، وأحمد عبدالله بن عامر، وعبدالباسط ميلاد مصباح، وأحمد محمد حمد بالطيب».

مصرع 27 شخصا وإصابة 656 آخرين في حوادث مرورية شرق ليبيا خلال أغسطس

يذكر أن عددًا كبيرًا من المسافرين يتعرضون لحوادث مرورية بالطرق الصحراوية والطريق الساحلي بسبب الرمال الزاحفة، كما ترعى عشرات الإبل الطليقة بمفردها على الطريق السريع الرابط بين مدينة أجدابيا ومناطق الأربعين والبريقة وبشر والعقلية غربًا، دون أي مبالاة من أصحابها لما يمكن أن تسببه من خطر على حياة سائقي السيارات أثناء تنقلهم بين مدينة أجدابيا والمناطق المجاورة لها، فضلا عن تدهور الطرق الرئيسية وتهاون سائقي السيارات بأرواحهم نتيجة السرعة الزائدة.