وكيل «التعليم» يبحث مع عميد القره بولي أوضاع الطلاب النازحين والاستعداد للعام الدراسي

ناقش وكيل وزارة التعليم، الدكتور محمد أبوبكر، مع عميد بلدية القره بولي، حسين عبدالله أبوغنيمة، أول من أمس، وضع التعليم بالبلدية وأوضاع الطلاب النازحين في مختلف المجالات التعليمية والاستعدادات لانطلاقة العام الدراسي الجديد، وأوجه التعاون المستقبلي بين الوزارة والبلدية.

ووفق بيان لوزارة التعليم، اليوم، حضر الاجتماع مراقب التعليم بالبلدية، رجب أبوشعة شنقال، وعدد من منسقي الكليات بالقره بولي.

وخلال اللقاء الذي عقد بمقر الوزارة، استمع أبوبكر من أبوغنيمة إلى شرح مفصل عن واقع التعليم في بلدية القره بولي، واحتياجات المدارس والمعاهد والكليات والطلاب النازحين، وكيفية توفير البيئة التعليمية المناسبة لهم.

«تعليم الوفاق»: اقتراح ميكنة نظام القبول بالمؤسسات التعليمية

كما استمع وكيل وزارة التعليم من مراقب التعليم بالبلدية، إلى شرح موجز عن مجمل القضايا والبرامج والمواضيع المتعلقة بسير العملية التعليمية في مؤسسات التعليم العام بالقره بولي.
وأكد أبوبكر اهتمامه بالعملية التعليمية في القره بولي وتنميتها وتطويرها، مشيرا إلى أن البلدية ستأخذ حقها من المستلزمات والمقاعد الدراسية المقررة لها أسوة ببقية البلديات.