السراج يبحث توسعة مدارس بجنزور لاستيعاب نازحين

صورة للقاء السراج وعبان من مقر المجلس الرئاسي في طرابلس، 5 أكتوبر 2019 (حكومة الوفاق)

بحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، صباح اليوم السبت، مع عميد بلدية جنزور، فرج عبان، تنفيذ توسعة عدد من المدارس بالبلدية لاستيعاب نسبة من النازحين جراء المعارك في طرابلس.

جاء ذلك، في اجتماع عقد بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس، في إطار لقاءات الرئيس للوقوف على أوضاع البلديات بمختلف المناطق، حسب بيان لحكومة الوفاق عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

ولفت البيان إلى أن الاجتماع ناقش «سبل التعجيل في تنفيذ مشروع المركز المرجعي، ومصرف الدم، إضافة إلى تنفيذ توسعة عدد من المدارس بالبلدية لاستيعاب نسبة من النازحين جراء العدوان».

اقرأ أيضا: اجتماع بـ«حكومة الوفاق» لإيجاد بدائل للنازحين بالمدارس قبل بداية العام الجديد  

وبحث السراج مع المفوض بوزارة التعليم في حكومة الوفاق، عثمان عبدالجليل، أول من أمس الخميس، استعدادات الوزارة للعام الدراسي الجديد الذي سيبدأ 13 أكتوبر الجاري، والخطوات المعتمدة لمعالجة الصعوبات التي تواجه العملية التعليمية في المنطقة الجنوبية، والمناطق المتضررة من العدوان على العاصمة طرابلس، وعملية التنسيق بين أجهزة الوزارة والمؤسسات التعليمية في كل البلديات.

وفي إطار لقاءات الرئيس للوقوف على أوضاع البلديات، استقبل رئيس المجلس الرئاسي، الأسبوع الماضي، بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس عميد بلدية تاجوراء، حسين بن عطية، وتناول الاجتماع الدور المنوط بالبلديات في مواجهة تداعيات العدوان على العاصمة ومحيطها خلال المرحلة الحالية والمستقبلية.

وعرض ابن عطية خلال الاجتماع، الأزمات التي تواجه البلدية، وخصوصا مشكلتي القمامة والصرف الصحي، وبحث مع السراج الحلول العاجلة والممكنة للمشكلتين، إضافة إلى خطة طويلة للمعالجة الكاملة والشاملة. وجدد السراج حرصه على حل المختنقات التي تواجه المرافق في البلديات بمختلف مناطق ليبيا دون استثناء بصورة متوازنة وحسب الإمكانات المتاحة

المزيد من بوابة الوسط