بعثة الأمم المتحدة ترفض التهديدات المسلحة لوزارة المالية وتعتبرها «انتهاكا خطيرا»

أكدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا رفضها التهديدات المسلحة الموجهة ضد وزارة المالية، والتي وجهها أفراد في جماعات مسلحة في 25 سبتمبر الجاري.

وأصدرت البعثة بيانًا نشرت نسخة منه على حسابها بموقع «فيسبوك» يدين هذه التهديدات، واصفة إياها بأنها «انتهاك خطير لسيادة القانون».

وأضافت: «تعرب البعثة عن دعمها الكامل لقرار السلطات المختصة بتحديد الجناة ومقاضاتهم، وتقف على أهبة الاستعداد لتقديم كل الدعم اللازم لمؤسسات الدولة والمسؤولين في سعيهم لخدمة الشعب الليبي عبر التنفيذ الكامل لسيادة القانون».

اقرأ أيضا: «داخلية الوفاق» تأمر بالقبض على شخصين تهجما على وزير المالية

وأمر المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا أمس الأحد بالقبض على كل من «الطاهر عروة» و«محمد أبودراع» على خلفية قيامهما بالهجوم على المفوض بوزارة المالية فرج بومطاري بمقر عمله في ديوان الوزارة الكائن بطريق السكة في العاصمة طرابلس يوم الأربعاء 25 سبتمبر الجاري.

وأوضح باشاغا في كتاب وجهه إلى مدير أمن طرابلس أن المذكور الأول «الطاهر عروة» ادعى بأن المفوض بوزارة المالية أوقف صرف مرتبات منتسبي جهاز المخابرات الليبية، فيما قام المذكور الثاني «محمد أبودراع» بنفس التاريخ «عند الساعة الثالثة بعد الظهر بالحضور إلى مقر الوزارة وهجم أيضا على الوزير تاركا بيده رصاصة عيار (9) ملي».

المزيد من بوابة الوسط