دي مايو: أحرزنا تقدمًا بشأن «الحرب في ليبيا»

لويغي دي مايو (أرشيفية: الإنترنت)

أكد وزير الخارجية الإيطالي لويغي دي مايو، إحراز بعض التقدم بشأن «الحرب في ليبيا»، وقال إنها «ليست مجرد نزاع مدمر، ولكن أيضًا تدفقات هجرة لأشخاص يائسين يصلون إلى شواطئنا».

وحسب وكالة «آكي» الإيطالية، لم يتحدث دي مايو، في مقال نشره عبر صفحته على «فيسبوك» بالتفصيل عن التقدم المحرز في الملف الليبي، وذلك غداة اجتماع وزاري حول ليبيا، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، برئاسة إيطالية- فرنسية مشتركة.

اقرأ أيضًا: دي مايو: الاجتماع الوزاري حول ليبيا تمهيد لمؤتمر ألمانيا 

وبشأن ملف الهجرة المنطلقة من الشواطئ الليبية، قال: «قررنا التركيز على ثلاثة أهداف لم يعد من الممكن تأجيلها، وهي إيقاف عمليات المغادرة، وإعادة المهاجرين غير النظاميين -الذين لا يحق لهم البقاء في إيطاليا- إلى أوطانهم، ومراجعة نظام دبلن (الخاص بالهجرة واللجوء) الذي يلزم إيطاليا في الوقت الحالي بتحمل مسؤولية جميع المهاجرين الواصلين إلى سواحلها».

وتابع: «فيما يختص بإعادة المهاجرين، نفكر في حلول جديدة ويوم الإثنين سأكون قادرًا على تقديم أخبار مهمة في هذا الصدد».

المزيد من بوابة الوسط