السراج: ليبيا تواجه مشكلة هجرة غير شرعية وليس «لجوء»

استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، أمس الخميس، بمقر البعثة الليبية لدى الأمم المتحدة في نيويورك، المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللأجئين فيليبو غراندي، وتناول الاجتماع علاقات التعاون بين حكومة الوفاق الوطني والمفوضية.

وأشاد الرئيس بالجهود التي تبذلها المفوضية لمساعدة اللأجئين حول العالم، موضحًا أن ليبيا تواجه مشكلة هجرة غير شرعية وليست مشكلة لجوء. 

اقرأ أيضًا: «فاو»: ليبيا بحاجة لمساعدات غذائية خارجية بسبب استمرار النزاع وضغوط اللاجئين  

وقال إن أعداد المهاجرين غير الشرعيين المتواجدين في مراكز الإيواء في ليبيا تمثل نسبة صغيرة جدًّا بالمقارنة بالعدد الكلي للمهاجرين المنتشرين في أنحاء ليبيا، الذين يتحكم في مصيرهم شبكات دولية للتهريب والإتجار بالبشر. 

واستعرض السراج جهود الحكومة لتوفير المساعدات الإنسانية للمقيمين بمراكز الإيواء، التي تم اتخاذ إجراءات بإغلاقها، كما تمت إعادة أعداد من المهاجرين إلى بلدانهم الأصلية بالتعاون مع المنظمات الدولية المعنية بهذه المشكلة.

من جهته ثمن المفوض السامي جهود حكومة الوفاق الوطني، معبرًا عن تفهمه لما تواجهه ليبيا من مصاعب، وأكد استعداد المفوضية لتقديم المساعدة والعمل معًا لمواجهة الآثار السلبية لهذه الظاهرة.

المزيد من بوابة الوسط