سيالة يبحث مع وزير خارجية ألمانيا عقد مؤتمر دولي حول ليبيا

سيالة في اجتماعه مع وزير الخارجية الألماني. (صفحة وزارة الخارجية على الإنترنت).

اجتمع وزير الخارجية بحكومة الوفاق محمد الطاهر سيالة بوزير الدولة للشؤون الخارجية الألماني نيلز أنين على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ74 بنيويورك.

تطرق اللقاء إلى «الجهود الألمانية والمساعي الحثيثة لعقد مؤتمر دولي حول الأزمة الليبية الراهنة»، وفق صفحة وزارة الخارجية الليبية على «فيسبوك»، اليوم الأربعاء، مضيفة أن اللقاء جاء في إطار التنسيق بين الوزارة والخارجية الألمانية.

واستضافت برلين في 17 سبتمبر الجاري اجتماعا بمبادرة من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، لمعالجة الأزمة الليبية، وهو الاجتماع الذي لم يعلن عنه، ووصفته جريدة «دي فيلت» الألمانية بـ«المهم»، لأنه «ضم أطرافا تدعم فرقاء مختلفين في ليبيا».

وضم اجتماع برلين ممثلين عن دول أميركا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا ومصر وروسيا والصين وتركيا والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية، وحضره المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة.

ولم تفصح الجريدة عن أسماء الحضور، مكتفية بالإشارة إلى أنهم «مستشارو السياسة الخارجية للعديد من رؤساء الدول والحكومات وكبار المسؤولين من وزارات الخارجية»، إضافة إلى كبير مستشاري السياسة الخارجية للمستشارة الألمانية، جان هيكر، ووزير الدولة المسؤول عن سياسة الشرق الأوسط في وزارة الخارجية الألمانية، أندرياس مايكليس.

وفي أوائل سبتمبر الجاري، حذرت ميركل بوضوح، في خطاب برلماني، من التطورات الحالية في ليبيا، قائلة إن هناك تهديد «حرب بالوكالة»، وتتطور الأحداث هناك مثل الحال في سورية، حيث تسود الحرب الأهلية لسنوات. وأضافت: «الأمر يتعلق باستعادة الدولة، وتهدف الحكومة الفيدرالية إلى عقد مؤتمر دولي حول ليبيا، الذي ستقوده الأمم المتحدة».

المزيد من بوابة الوسط