جهاز الظواهر السلبية: استهداف قوة تابعة لنا بثلاث قنابل يدوية في بنغازي

أكد مدير مكتب الإعلام بجهاز الظواهر السلبية والهدامة، الملازم أول أيوب العرفي، أن قوة تابعة لهم في منطقة اللثامة ببنغازي جرى استهدافها بـ«ثلاث قنابل يدوية»، خلال قيامها بإزالة «العشوائيات ومداهمة أوكار الفساد والممنوعات» التي كلفت بها القيادة العامة الجهاز.

وقال العرفي مقطع فيديو إن «المدعو ياسرعبدالهادي الصادق يمتلك بناء عشوائيا على الرصيف المجاور للطريق الرئيس ويستخدم في غسيل السيارات لبيع الممنوعات، ورفض الأمر فتم جلب قوة من سرية وطواط الجحيم التابعة للقوات الخاصة بحكم أنه يتبع القوات الخاصة، وقوة من الشرطة العسكرية وتم التحاور معه حوالي ساعة ونصف الساعة، وقام باستهداف القوة بثلاث قنابل يدوية نوع رمانة، ومن ثم استهدفهم بنقابل محلية الصنع نوع جلاطينة، وباشر بإطلاق الرصاص فتم الرد على مصادر النيران فسقط قتيلا».

وأكد العرفي أن ياسرعبدالهادي الصادق «مطلوب على ذمة قضايا تجاوزت الخمسين محضر،ا أبرزها اقتحام مركز شرطة الصابري وسرقة مركبات خاصة بجهاز الدعم المركزي ولديه محاضر سابقة في قسم النجدة بنغازي».

ولفت العرفي إلى أنه «بعد مداهمة المنزل تم العثور على عدد من القنابل اليدوية والأسلحة الرشاشة وذخائر، فضلًا عن عجين الـ(TNT) التي تستخدم في التفخيخ والتفجير ولواصق».

مستشفى الجلاء يتسلم جثمان نجل الفنان عبدالهادي الصادق

وأشار العرفي إلى أن «خيار إطلاق الرصاص كان خيارا أخيرا حفاظا على سلامته وعلى سلامة المتواجدين معه، ولكن هم مكلفون بمهام ويطبقون القانون ولا يوجد أحد فوق القانون، فسقط قتيلا وأصيب شقيقه، وأن بنغازي عانت الكثير من الخارجين عن القانون وحان الوقت لإنهاء الفوضى بعد شكاوي المواطنيين».

كلمات مفتاحية