كونتي: سأطلب من غوتيريس تعزيز التدخل الأممي بشأن المهاجرين في ليبيا

رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي. (آكي)

أكد رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، أنه سيطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس «تعزيز التدخل في ليبيا» بشأن المهاجرين، مشيرا إلى أن بلاده تسعى لتعزيز قدرة خفر السواحل الليبيين للمساعدة في معالجة قضية الهجرة، حسب حديثه لصحيفة «كورييري ديلا سيرا» اليوم الثلاثاء، الذي نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وقال كونتي في تصريحاته التي أدلى به لمناسبة الاتفاق بشأن الهجرة، الذي جرى التوصل إليها في مالطا، أمس الإثنين: «بالتأكيد سأطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس تعزيز التدخل في ليبيا، فضلا عن تعزيز حقوق الإنسان بمراكز الاحتجاز والاستثمار فيها».

وعن توقيت الاتفاق الذي جرى في مالطا، قال كونتي: «نحن في وضع حرب دقيق، لكن السيطرة على السواحل فاعلة، ونحن نبحث عن شتى الطرق لتعزيز خفر السواحل الليبي».

كما قال كونتي لصحيفة «لا ريبوبليكا» حول الموضوع ذاته، إن «عمليات إعادة المهاجرين إلى أوطانهم ستكون أكثر كفاءة، وفي غضون أربعة أسابيع سيتم تحديد ما إذا كان ينبغي تشغيل عمليات الإعادة أم لا، وسترون أننا سنتمكن في الأسابيع القادمة من عمل شيء جديد»، وفق ما نقلته «آكي».

وبالنسبة إلى المهاجرين الذين أعادهم خفر السواحل الليبي وينتهي بهم المطاف في مراكز الإيواء، قال كونتي: «أنا أدرك أن كثيرين منهم يعيشون في ظروف صعبة في مراكز الاحتجاز في ليبيا، ويجب أن نتدخل... سأطلب من غوتيريس تعزيز التدخل الأممي، لكي تكون مراكز الحماية الدولية هذه أفضل دائما، والتعامل فيها لائق مع الجميع».

وردا على سؤال لصحيفة «لا ستامبا» بشأن التعامل مع سفن الإنقاذ، أكد رئيس الوزراء الإيطالي أنه سيجري التعامل معها وفق القانون.