«أفريكوم» تعلن مقتل 8 عناصر من «داعش» في غارة جوية نفذتها بمحيط مرزق

أعلنت القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا «أفريكوم»، اليوم الجمعة، عن مقتل   ثمانية من عناصر تنظيم «داعش» في غارة جوية للجيش الأميركي في محيط مدينة مرزق جنوب غرب ليبيا، أمس الخميس، مشيرة إلى أن العملية جرت بالتنسيق مع حكومة الوفاق الوطني.

وجاء في بيان صدر اليوم الجمعة «بالتنسيق مع حكومة الوفاق الوطني الليبي، أجرت القيادة الأميركية الأفريقية غارة جوية استهدفت إرهابيي داعش وليبيا في محيط مرزق، ليبيا، 19 سبتمبر 2019».

وقال قائد «أفريكوم»، الجنرال ستيفن تاونسيند: «أجرت قيادة الولايات المتحدة العسكرية في أفريقيا هذه الغارة الجوية للقضاء على القادة والمقاتلين الإرهابيين وتعطيل النشاط الإرهابي».

وأكد تاونسيند أنه «لن يسمح لهم (الإرهابيين) باستخدام النزاع الحالي في ليبيا كحماية». منوها بأنه «بالتعاون مع شركائنا الليبيين، سنستمر في حرمان الإرهابيين من الملاذ الآمن في ليبيا».

وأكدت القيادة العسكرية الأميركية في البيان أنها ستواصل «دعم الجهود الدبلوماسية الرامية إلى استقرار الوضع السياسي في ليبيا وتعطيل المنظمات الإرهابية التي تهدد الاستقرار الإقليمي».

وأوضحت «أفريكوم» في البيان: «في هذا الوقت، يجري تقييم الغارة الجوية التي قتلت ثمانية إرهابيين». كما أكدت أنه «في الوقت الحالي، نقدر عدم إصابة أو مقتل مدنيين نتيجة لهذه الغارة الجوية».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط