تحقيق الاستقرار في ليبيا بؤرة النقاش بين ماكرون وكونتي في روما

رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي (إلى اليسار) الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس. (أرشيفية: رويترز)

قال رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، إن تحقيق الاستقرار في ليبيا سيكون في بؤرة النقاش خلال اجتماعه مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في العاصمة روما التي وصلها اليوم الأربعاء.

وأضاف كونتي في بيان نقلته «رويترز» قائلاً: «لا تزال الأزمة الليبية مصدر قلق شديد بالنسبة للحكومة الإيطالية، ويمثل حلها مصلحة قومية مهمة».

كان كونتي التقى اليوم، في مقر الحكومة الإيطالية بقصر «كيغي» في روما، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، بحضور عدد من المسؤولين الإيطاليين والليبيين.

اقرأ أيضًا: مفاوضات روما.. السراج يناقش الحصول على دعم إيطاليا في مجال البنية التحتية

وحسب المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي عبر صفحته على «فيسبوك» فإن اللقاء جاء في إطار علاقات التعاون وعملية التشاور بين البلدين، وتناول التنسيق المشترك في قضايا الهجرة غير الشرعية ودعم ليبيا في مجال الخدمات والبنية التحتية، واستمرار وتكثيف دعم خفر السواحل بتوفير البرامج التدريبية والإمكانات اللازمة التقنية والفنية.

المزيد من بوابة الوسط