الجزائر تطالب بوقف إطلاق النار في طرابلس والتوصل إلى حل ليبي - ليبي

وزير خارجية الجزائر، صبري بوقادوم، مع ممثل الأمم المتحدة غسان سلامة, 13 سبتمبر 2019 (البعثة الأممية)

طالبت الجزائر على لسان وزير خارجيتها صبري بوقادوم، بوقف إطلاق النار في حرب طرابلس، والتوصل إلى حل ليبي - ليبي، واحترام قرارات مجلس الأمن بشأن حظر تصدير الأسلحة إلى ليبيا.

واستقبل وزير الخارجية الجزائري، الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة، وفق بيان للبعثة الأممية اليوم.

وأطلع سلامة وزير الخارجية الجزائري على الأوضاع في ليبيا، وأعرب عن تقديره لموقف الجزائر المساند للحل السياسي في الأزمة الليبية، مشددا على تطابق الرؤى بأن الحل العسكري «وهم مكلف».

ودعا سلامة كل الأطراف في ليبيا والأطراف الخارجية المساندة لها إلى «مزيد من الواقعية والعودة إلى المسار السياسي».

مجلس الأمن يحدد 5 أولويات للبعثة الأممية بقيادة سلامة بعد تمديد ولايتها

وكان مجلس الأمن الدولي، أصدر أمس الخميس، قرارا مدد بموجبه ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عاما إضافيا حتى 20 سبتمبر 2020، داعيا جميع الأطراف في ليبيا إلى وقف القتال والعودة إلى العملية السياسية التي يشرف عليها رئيس البعثة غسان سلامة.

 

المزيد من بوابة الوسط