صنع الله يناقش مع مسؤولين أميركيين جذب استثمارات لقطاع النفط

صنع الله خلال لقائه بنائب مساعد وزير الخارجية الأميركي ماثيو زايس والسفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند. (الإنترنت)

زار رئيس مؤسسة النفط، المهندس مصطفى صنع الله، واشنطن، أمس، للقاء نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي ماثيو زايس، والسفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، لمناقشة خطط المؤسسة الوطنية للنفط لزيادة الإنتاج، من خلال تطوير المنشآت النفطية وتحسين الأمن لجذب استثمارات القطاع الخاص الأميركي.

وأظهر الاجتماع «دعم الولايات المتحدة هدف المؤسسة الوطنية للنفط، والمتمثل في أن تظل المؤسسة جهة فنية ومحايدة تعمل على ضمان أن يسهم إنتاج النفط وعائداته في ليبيا بشكل مباشر في تحسين حياة الشعب الليبي، كما نصت عليه قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 2259 (2015)، و2278 (2016)، و2362 (2017)»، حسب ما ذكرت السفارة الأميركية في ليبيا عبر صفحتها بموقع «فيسبوك».

وأكد نورلاند مجددا دعم الولايات المتحدة للتوصل إلى تسوية سياسية تقودها الأمم المتحدة للأزمة والدور الرئيسي للمؤسسة الوطنية للنفط في تعزيز الاستقرار والازدهار المشترك في ليبيا.