سلامة: الوضع في مرزق مازال مروعًا وهناك مخاطر انتقال هذا الوضع إلى مدن أخرى

قال مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، إن الوضع في مرزق مازال مروعًا، حيث قضى أكثر من 100 شخص، وأُصيب الكثير جراء هجمات جوية في 4 أغسطس الماضي. 

وأشار سلامة في إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي إلى الاشتباكات التي اندلعت في بداية أغسطس بين «التبو والأهالي»، وحذر من انتقال هذا الوضع إلى مدن أخرى في ليبيا، رغم جهود الوساطة التى بذلت دون جدوى.

وتعاني المدينة عدم وصول أية مساعدات، واستمر انقطاع التيار الكهربائي والمياه لساعات طويلة، وأغلب المراكز الخدمية متعطلة، إضافة إلى نقص الأطقم الطبية، كما تسببت الاشتباكات في مقتل العشرات ونزوح مئات العائلات إلى خارج المدينة؛ بحثًا عن مناطق آمنة، وسط تبادل الاتهامات بين قوات المجلس الرئاسي وقوات القيادة العامة للقوات المسلحة، واستمرار معاناة الأهالي.

 

المزيد من بوابة الوسط