سفير روسيا بالأمم المتحدة: ليبيا لغز صعب للغاية.. والحل العسكري غير مقبول

سفير روسيا لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا. (الإنترنت)

قال سفير روسيا لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، إن «ليبيا لغز صعب للغاية»، مؤكدا في الوقت نفسه أن الحل العسكري فيها غير مقبول.

وأوضح نيبينزيا، في مؤتمر صحفي لمناسبة تولي روسيا رئاسة مجلس الأمن في نيويورك أن ليبيا «ملف صعب، ربما يكون أكثر صعوبة من الملف السوري».

وتابع: «إلا أنه إذا تمكن المجتمع الدولي من إيجاد مخرج للنزاع الليبي، فإن مثل هذه النتيجة ستجعل حل الأزمة في منطقة الساحل وما وراءها، أسهل».

وقال نيبينزيا إن «العملية السياسية وحدها هي التي ستحقق الاستقرار في الدولة الواقعة في شمال أفريقيا، والحل العسكري غير مقبول».

وتسببت المعارك، التي اندلعت في الرابع من أبريل الماضي، في سقوط 1093 قتيلا، وإصابة 5762 شخصا بجروح بينهم مدنيون، بينما تخطى عدد النازحين 100 ألف شخص، حسب وكالات الأمم المتحدة.

وفي 19 أغسطس الماضي، اتفق الرئيسان الفرنسي إيمانويل ماكرون، والروسي فلاديمير بوتين خلال انعقاد القمة الروسية - الفرنسية، عشية على ضرورة إعادة الاستقرار إلى ليبيا في وقت عبر الأخير عن رغبته في معرفة موقف باريس من الأحداث الأخيرة. واعتبر بوتين موضوع ليبيا «مهما» ما يستدعي «السعي إلى تحقيق المصالحة بين الأطراف المتصارعة».

الرئيس بوتين: لدينا علاقات متوازية مع السيد حفتر والوفاق

وقبلها في يوليو، اعتبر بوتين في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في روما، أنه من «الضروري وبأسرع ما يمكن وقف النزاع المسلح» في ليبيا، مشيرا إلى أنه لديه «علاقات متوازية» مع المشير خليفة حفتر وحكومة الوفاق.

المزيد من بوابة الوسط