«بلدي مصراتة» يوضح حقيقة «اتصالات المصالحة» مع ترهونة

نفى المجلس البلدي مصراتة صحة الأنباء التي ترددت عن تواصله مع مدينة ترهونة من أجل المصالحة، مؤكدا أنه «لم يكلف أيا من أعضائه بأي خطوة من هذا القبيل».

وأكد المجلس في تدوينة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أنه «غير مسؤول عن أي تصرفات فردية لا تكون في إطار العمل المنظم وبالتنسيق المسبق مع كل من يعنيه أمر المدينة.

اقرأ أيضا: وزيرة الدفاع الإيطالية: جنودنا في مصراتة ليسوا مستهدفين من طرفي النزاع الليبي

وتحدثت مصادر في وقت سابق عن اتصال قيادات من مصراتة مع المجلس الاجتماعي لقبائل ترهونة من أجل تحييد اللواء السابع، مقابل إشراك ترهونة في تشكيل حكومة جديدة، وفقا لجريدة «إندبندنت العربية».

لكن المجلس البلدي مصراتة شدد في الوقت نفسه أن «مبدأ المصالحة بين كل الليبيين مطلب يسعى إليه الجميع، ولكن عبر قنواته ووفق أصول ومعايير تخدم مصلحة الوطن».

المزيد من بوابة الوسط