وزيرة الدفاع الإيطالية: جنودنا في مصراتة ليسوا مستهدفين من طرفي النزاع الليبي

وزيرة الدفاع الإيطالية، إليزابيتا ترينتا. (أرشيفية: الإنترنت)

وصفت وزيرة الدفاع الإيطالية، إليزابيتا ترينتا، الغارات الجوية التي نفذها الطيران الحربي التابع للقيادة العامة خلال اليومين الأخيرين على الكلية الجوية في مصراتة بأنها كانت «دقيقة للغاية»، ولم تطل جنودا إيطاليين، حيث يوجد مستشفى عسكري يعمل هناك.

وأكدت ترينتا في تصريحات نشرتها عبر صفحتها على «فيسبوك» ونقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، اليوم الخميس، أن الجنود الإيطاليين في مصراتة «ليسوا هدفا للهجمات لأي من طرفي النزاع المسلح الراهن في ليبيا».

وقالت الوزيرة الإيطالية: «في اليومين الأخيرين، ضربت طائرات الجنرال خليفة حفتر أيضا مطار مصراتة، حيث توجد قاعدة إيطالية. إنها هجمات دقيقة للغاية لم تطل الإيطاليين ومستشفانا بأي شكل من الأشكال. وهذه الدقة تشير إلى أننا بالتأكيد لسنا هدفا للهجمات. نحن لسنا هدفا لأي من الطرفين المتحاربين في ليبيا».

ونوهت ترينتا إلى أن «وجود المستشفى (العسكري) الإيطالي (في مصراتة) لا يزال مهما نظرا للأنشطة التي يقوم بها لصالح الشعب الليبي». مشيرة إلى أنه «في وضع لا توجد فيه أي إمكانية لحل النزاع عسكريا»، مجددة التأكيد على أنه «لا يمكن إلا للحل السياسي تحقيق السلام والاستقرار الدائمين ووضع حد للأزمة الإنسانية».

وأضافت وزيرة الدفاع قائلة: «نواصل الإعراب عن قربنا من الليبيين ونمارس نشاطا دبلوماسيا، يستخدم أيضا مجال الصحة كأداة، يهدف إلى وقف استخدام السلاح وإقناع الجهات الفاعلة المختلفة بالجلوس حول طاولة حوار».

المزيد من بوابة الوسط