بيان أوروبي مشترك يدعو لإطلاق النائبة سهام سرقيوة فورًا ويطالب بتفاصيل عن مكان وجودها

دعت سفارات ⁧‫بريطانيا‬⁩ ⁧‫وكندا‬⁩ ⁧‫وفنلندا‬⁩ ⁧‫وفرنسا‬⁩ ⁧‫وألمانيا‬⁩ ⁧‫وإيطاليا‬⁩ ⁧‫وهولندا،‬⁩ ⁧‫وبعثة الاتحاد الأوروبي‬⁩ لدى ⁧‫ليبيا‬⁩، في بيان مشترك‬⁩، صدر اليوم الثلاثاء، لإطلاق عضوة مجلس النواب عن مدينة بنغازي، سهام سرقيوة، فورًا معربة «عن قلقها العميق إزاء اختفائها».

ودعت السفارات والبعثة الأوروبية في البيان «السلطات المعنية إلى التحقيق العاجل وتقديم تفاصيل عن مكان وجودها»، مشيرين إلى أنهم يلاحظون «بقلق الاتجاه المقلق لحالات الاختفاء القسري الأخيرة والاعتقالات غير القانونية في ليبيا، التي تشكل انتهاكات للقانون الإنساني الدولي، والقانون الدولي لحقوق الإنسان».

وشددت سفارات ⁧‫بريطانيا‬⁩ ⁧‫وكندا‬⁩ ⁧‫وفنلندا‬⁩ ⁧‫وفرنسا‬⁩ ⁧‫وألمانيا‬⁩ ⁧‫وإيطاليا‬⁩ ⁧‫وهولندا، ⁧‫وبعثة الاتحاد الأوروبي‬⁩ لدى ⁧‫ليبيا‬⁩، في البيان على أن «المساءلة أمام القانون حق أساسي يجب احترامه وأن يحظى به جميع الليبيين».

وجاء في ختام البيان أن «تحقيق الاستقرار طويل المدى، يتطلب من جميع الليبيين رجالاً ونساءً، المشاركة في تحديد ومعالجة دوافع الصراع»، مؤكدًا أن «إدماج النساء في هذه العملية أمر بالغ الأهمية».

ونوه البيان إلى أن كلًا من «المملكة المتحدة وكندا وفنلندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والاتحاد الأوروبي يعيدون تأكيدهم على دعمهم للمساواة في الحقوق، والمشاركة الفعالة للمرأة في جميع مراحل عملية السلام الانتقالية في ليبيا».