شاهد عيان في مطار معيتيقة: القذائف سقطت قرب طائرة ركاب

قوات الأمن في محيط مطار معيتيقة بعد تعرضه لهجوم، 8 أبريل 2019، (رويترز)

روى شهود عيان، ما حدث خلال تواجدهم في مطار معيتيقة الدولي، أمس الإثنين، حين تعرض إلى «قذائف»، ما أسفر عن توقف الرحلات.

وقال أحدهم، لوكالة رويترز، إنه بعد دقائق قليلة من استئناف حركة الملاحة في المطار أمس، توجه ركاب لاستقلال الطائرة المتوجهة إلى تونس، وفي حينها «سقطت ثلاثة صواريخ على مقربة».

وأشارت الوكالة إلى اضطرار الكثير من الركاب للعودة إلى طرابلس مع إلغاء الرحلات، بسبب المخاوف الأمنية، بينما وقف آخرون في طوابير أمام وكالات شركات الطيران في مسعى للحصول على معلومات بشأن استئناف الرحلات، حسب الوكالة.

وقالت امرأة بينما كانت تضم ابنتها، وتحدق في الدخان الأسود المتصاعد بسبب الهجوم «متى ستنتهي هذه المأساة؟».

اقرأ أيضا: إغلاق المجال الجوي بمطار معيتيقة للمرة الثانية بعد سقوط قذائف

ورصدت الوكالة حضور الكثيرين إلى المطار للاطمئنان على أقاربهم، الذين كانوا من المقرر أن يسافروا، فيما ذكر موظفون في المطار أن من المرجح أن تستأنف حركة الملاحة الجوية صباح الغد.

واستهدف المطار بـ«قذائف» بصفة دورية خلال الفترة الماضية، إذ تعرض في الأيام العشرة الأخيرة إلى هجومين بـ«قذائف»، يوم 22 يوليو وأمس، ما أدى إلى توقف الملاحة الجوية.

ومن جانبه، عبر مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، خلال إحاطته التي قدمها أمس الإثنين، إلى مجلس الأمن الدولي، عن قلقه من «تزايد وتيرة الهجمات على مطار معيتيقة، مشيرا إلى أن تلك الهجمات «أوشكت على إصابة طائرات مدنية»، وعقب قائلا: «أخشى أن ينفد الحظ في ظل هذا القصف الذي يشن بشكل يومي تقريبًا».

المزيد من بوابة الوسط