أمين مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر يلتقي أئمة من ليبيا على هامش دورة «مواجهة التطرف»

أمين مجمع البحوث الإسلامية يلتقي أئمة ليبيا على هامش دورة تدريبية بالأزهر, 21 يوليو 2019 (الأزهر)

التقى أمين عام مجمع البحوث الإسلامية في مصر نظير محمد عياد، أئمة ودعاة ليبيا، الذين يتلقون دورتهم بالمنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالقاهرة، وبالتعاون مع فرع المنظمة بليبيا حول مواجهة الإرهاب والوسطية في الإسلام.

ووفق بيان للمنظمة العالمية لخريجي الأزهر اليوم، ألقى عياد، محاضرة للأئمة حول «علم التوحيد» تناولت مفهومه عند أهل السنة والجماعة، كما استعرض أقسام علم التوحيد والمهام الرئيسية المرجوة منه.

وفي الختام أوصى أمين عام مجمع البحوث، الأئمة والدعاة بضرورة تنمية مهاراتهم العلمية في مختلف التخصصات، بما ينعكس على أدائهم في بيان صحيح الدين ووقاية المجتمع من الأفكار المنحرفة والهدامة.

وتعقد الدورة تحت رعاية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس إدارة المنظمة، لتأهيل 50متدربًا من الأئمة والدعاة الليبيين، في سبيل تحقيق أهداف المنظمة في نشر الإسلام الوسطي المعتدل، وتأهيل الأئمة لمواجهة الأفكار المتطرفة في أنحاء العالم، فيما يحاضر بها مجموعة من كبار علماء الأزهر الشريف.

المزيد من بوابة الوسط