«الهيئة البرقاوية»: اختفاء سرقيوة نتيجة طبيعية لغياب القانون وانعدام الحريات

اعتبرت اللجنة التأسيسية للهيئة البرقاوية أن حادثة اختفاء عضو مجلس النواب عن مدينة بنغازي، سهام سرقيوة «نتيجة طبيعية لغياب القانون وانعدام الحقوق والحريات في المنطقة»، مطالبة «الجهات المسؤولة عن موقع الحادث بالكشف السريع والعاجل عن مصير السيدة سرقيوة وتوضيح ظروف اختفائها بأسرع وقت ممكن».

كما طالبت اللجنة التأسيسية للهيئة البرقاوية في بيان أصدرته بشأن الحادث، اليوم الخميس، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا والمنظمات الدولية ومجلس حقوق الإنسان بـ«التدخل السريع والعمل على كشف مصيرها والتحقيق في الحادثة»، معربة عن إدانتها واستنكارها بـ«أشد العبارات الإعدامات خارج القضاء وآخرها العثور على خمس جثث تمت تصفيتها بدم بارد وتحمل آثار تعذيب ملقاة في منطقة الهواري في ظروف غامضة».

اقرأ أيضا: انقطاع الاتصال بالنائبة سرقيوة بعد ساعات من وصولها إلى بنغازي

وقالت اللجنة «إن هذه الأفعال العشوائية بالقبض والقتل خارج القانون لا يمكن وصفها إلا أعمالا إرهابية ترقى إلى جرائم الحرب بحسب القوانين والتشريعات المحلية والدولية، ولا تختلف عن أفعال التنظيمات الإرهابية والمتطرفة».

اقرأ أيضا: البعثة الأممية تدعو إلى التحقيق في اختفاء سرقيوة

ودعت اللجنة التأسيسية للهيئة البرقاوية في البيان إلى محاسبة مرتكبي حادثة خطف النائبة سهام سرقيوة «أمام القوانين المحلية والدولية»، مؤكدة أنه «مهما كان نوع الخلاف السياسي والفكري، فإن هذا لا يبرر إخفاء نائب من نواب الشعب يتمتع بالحصانة».

اقرأ أيضا: أعضاء مجلس النواب في طرابلس يطالبون بـ«تحرير سهام سرقيوة وحمايتها»

وانقطع الاتصال بعضو مجلس النواب عن مدينة بنغازي، سهام سرقيوة منذ أمس الأربعاء، فيما أفادت مصادر محلية وأعضاء من مجلس النواب بأنها تعرضت وزوجها لاعتداء واقتيدت هي من قبل مسلحين مجهولين إلى مكان غير معلوم بعد ساعات من وصولها إلى مدينة بنغازي قادمة من القاهرة.

اقرأ أيضا: السفير الألماني يدعو إلى «الإفراج الفوري» عن سرقيوة

ودان كل من أعضاء مجلس النواب المجتمعين في طرابلس وفي طبرق والمجلس الأعلى للدولة والمجلس الرئاسي وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا خطف النائبة، مطالبين الجهات المختصة في بنغازي بالكشف عن مصيرها والتحقيق بشأن الواقعة.