بلدية طبرق توجه «إنذارًا أخيرًا» لموظفي شركة المياه المتغيبين عن العمل

اجتماع رئيس المجلس التسييري لبلدية طبرق مع مسؤولي شركة المياه والصرف الصحي. (بوابة الوسط)

وجهت بلدية طبرق «إنذارًا أخيرًا» لموظفي شركة المياه والصرف الصحي بالمدينة «المتغيبين عن العمل»، داعية إياهم إلى ضرورة العودة للعمل وعدم التقاعس عن أداء واجبهم، بحسب ما أعلنه الناطق باسم البلدية، مروان يونس.

وقال يونس لـ«بوابة الوسط» إن رئيس المجلس التسييري لبلدية طبرق، فرج بوالخطابية، استدعى اليوم الخميس مديري الإدارات وموظفي شركة المياه والصرف الصحي واجتمع معهم بقاعة المركز الثقافي في المدينة، لبحث آلية تنظيم العمل الإداري بالشركة.

وأوضح أن رئيس المجلس التسييري للبلدية طالب مديري الإدارات بالشركة بضرورة تنبيه الموظفين بأنه من يتغيب عن العمل سيتم الخصم من راتبه بمخاطبة إدارته بشكل مباشر بعد أخذ الإذن من رئيس الحكومة والمؤسسة العامة للموارد المائية، وإعطاؤهم إنذارًا أخيرًا بضرورة العودة للعمل وعدم التقاعس.

وذكر يونس أن الاجتماع «جاء بعد شكاوى كثيرة مقدمة من المواطنين بشأن عدم وصول مياه الشرب إليهم وتكرار الأعطال في شبكة المياه وفيضان المجاري في أحياء كثيرة من المدينة، التي يعمل على صيانتها بعض مستخدمي الشركة والمتطوعون الخيرون».

وأشار الناطق باسم بلدية طبرق إلى أن «عدد موظفي ومستخدمي الشركة بطبرق لا يقل عن 295 موظفًا وموظفة، وفي الواقع لا يعمل منهم سوى 40 شخصًا، ولهذا استدعى المجلس التسييري مسؤولي الشركة لحث الموظفين على العودة للعمل».

المزيد من بوابة الوسط