مؤسسة النفط تحقق في انفجار جسم مشبوه بمصفاة الزاوية

عقدت المؤسسة الوطنية للنفط اجتماعًا طارئًا بمقر شركة الزاوية لتكرير النفط، عقب انفجار جسم مشبوه بالمكاتب المخصصة للفريق المكلف الإشراف على المرحلة الثانية من مشروع تطوير المصفاة أول من أمس الإثنين.

ووفق بيان للمؤسسة اليوم، تم فتح تحقيق رسمي في حادث الانفجار، خلال الاجتماع الذي ضم إدارة الأمن الصناعي بالمؤسسة الوطنية للنفط وإدارتي شركة الزاوية لتكرير النفط وشركة أكاكوس للعمليات النفطية، كما حضر الاجتماع مسؤولون من جهاز حرس المنشآت النفطية وجهاز الأمن والمجلس البلدي.

واتفق الحضور على وضع تدابير لتحسين الإجراءات الأمنية، بما في ذلك إنشاء غرفة عمليات أمنية مشتركة، وتحديث البروتوكولات الخاصة بالمراقبة والتكنولوجيا والاتصالات.

وعبرت المؤسسة عن «ارتياحها لعدم إصابة أي من موظفيها خلال الانفجار»، كما دانت «محاولات ترهيب عمال قطاع النفط وتعريض حياتهم للخطر»، مؤكدة أنها ستلجأ لكافة الوسائل القانونية المتاحة لمقاضاة كل مَن يقف وراء هذا الهجوم المشين.

المزيد من بوابة الوسط