وفد مجلس النواب في متحف البرلمان المصري

وفد مجلس النواب داخل متحف البرلمان المصري. (بوابة الأهرام)

أجرى وفد مجلس النواب الذي يزور القاهرة، أمس السبت، زيارة إلى متحف البرلمان المصري الكائن بمقر الهيئة التشريعية وسط العاصمة المصرية، وذلك في مستهل زيارة يلتقي خلالها الوفد الليبي عددًا من المسؤولين المصريين وجامعة الدول العربية، بحسب موقع «بوابة الأهرام» المصرية.

وبحسب موقع «بوابة الأهرام» فإن وفد مجلس النواب الليبي تفقد خلال جولته بمتحف البرلمان المصري مقتنيات المتحف التي تضم مستنسخات أثرية لأقدم نظم الحكم والتشريعات والقوانين والمعاهدات في تاريخ الإنسانية، حيث يضم المتحف في جنباته مقتنيات ترجع إلى مختلف العصور، إضافة إلى ما يعرضه من هدايا تذكارية تم تقديمها إلى مجلس الشعب ذاته.

ويحكي متحف البرلمان المصري تاريخ الحياة النيابية الحديثة في مصر، منذ إنشاء المجلس العالي العام 1824 وحتى تشكيله الأخير بعد ثورة 25 يناير 2011.

كما يضم المتحف صورًا فوتوغرافية وزيتية لقادة مصر، ورؤساء وأعضاء المجالس النيابية، ووثائق سياسية ودستورية عديدة، وكذلك صورًا لاجتماعات المجلس في مناسبات مهمة مثل زيارات بعض قادة الدول للمجلس، إضافة إلى قسم خاص يعرض صور انتصارات أكتوبر العام 1973 من صور ولوحات ورسوم لبطولات القادة والأفراد، خلال فترة الحرب، وفق «بوابة الأهرام».

وأشارت «بوابة الأهرام» إلى أن وفد مجلس النواب الليبي يضم «ما يقرب من 80 عضوًا، من أصل 188 عضوًا هم عدد أعضاء البرلمان الليبي الحالي، يمثلون مختلف التيارات السياسية في ليبيا»، و«يناقش داخل البرلماني المصري، خارطة الطريق لدولة ليبيا، وآليات استقرار الدولة، والاستعانة بخبرات البرلمان المصري ونوابه».

المزيد من بوابة الوسط