طائرة جزائرية محمّلة بالمساعدات الإنسانية في طريقها إلى غات

طائرة الشحن الجزائرية أثناء تحميل المساعدات الإنسانية المخصة لغات بقاعدة بوفاريك في الجزائر العاصمة. (الخبر الجزائرية)

شحنت الحكومة الجزائرية مساعدات إنسانية جديدة على متن طائرة نقل عسكرية ينتظر أن تمنح للسكان الليبيين المتضررين جراء سوء الأحوال الجوية والفيضانات التي ضربت منطقة غات الحدودية جنوب غرب ليبيا مطلع يونيو الماضي.

وينتظر أن تمنح السلطات الجزائرية لنظيرتها الليبية بمدينة غات في غضون الساعات القادمة المساعدات التي أشرفت وزارة الدفاع الجزائرية أمس الخميس على نقلها على متن طائرة عسكرية خاصة انطلاقًا من القاعدة الجوية بوفاريك بالعاصمة باتجاه القاعدة الجوية للانتشار بجانت الحدودية مع ليبيا.

وحسب بيان لوزارة الدفاع الجزائرية فإن هذه المساعدات تتمثل في «مواد غذائية وصيدلانية وملابس ومياه معدنية تم تقديمها من طرف عدد من الجمعيات الوطنية على غرار جمعية العلماء المسلمين الجزائريين».

اقرأ أيضا: على متن 6 طائرات عسكرية.. قافلة مساعدات جزائرية تصل إلى غات

وتعد المبادرة الثانية من نوعها في أقل من شهر بعد وصول مساعدات إنسانية أواخر يونيو الماضي إلى مدينة غات التي تعرضت إلى كارثة جوية لم تشهدها منذ أكثر من 40 عامًا، بعدما غرقت المنطقة إثر سيول مهولة خلفت عدة قتلى ونازحين.