ليبيا تمثل الدول المغاربية في اجتماع الاتحاد الأفريقي والمجموعات الإقليمية الاقتصادية

جانب من اجتماع الاتحاد الأفريقي والمجموعات الإقليمية الاقتصادية في نيامي عاصمة النيجر، 9 يوليو 2019. (المجلس الرئاسي عبر فيسبوك)

شارك المفوض بوزارة خارجية الوفاق، محمد سيالة نيابة عن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، في الاجتماع التشاوري نصف السنوي للاتحاد الأفريقي والمجموعات الإقليمية الأفريقية الاقتصادية الذي عقد اليوم الثلاثاء بالعاصمة النيجرية نيامي.

وحسب بيان المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي بحكومة الوفاق، شاركت ليبيا باعتبارها رئيسة دول الاتحاد المغاربي، حيث تضمنت مداخلة ليبيا عددًا من المواضيع تتعلق بأوجه التعاون والتحديات التي واجهت الاتحاد المغاربي منذ تأسيسه، والإنجازات التي تحققت خلال السنوات الماضية على الصعيد الاقتصادي، ودعم الدول المغاربية للإصلاحات المؤسسية لمختلف أجهزة الاتحاد الأفريقي، والتأكيد على عزم القادة المغاربة على المزيد من التفعيل لمؤسسات الاتحاد المغاربي ليعمل على التكامل بفعالية مع محيطه وامتداده الأفريقي. 

وأضاف البيان أن الاجتماع تناول محورين اثنين، تركز الأول على التكامل الاقتصادي بين المجموعات الأفريقية الاقتصادية وتوزيع العمل بينها وبين المفوضية الأفريقية، فيما تركز المحور الثاني على الإصلاح المؤسسي لأجهزة الاتحاد الأفريقي بما فيها المفوضية الأفريقية والأجهزة التنفيذية للاتحاد والمجموعات الأفريقية الاقتصادية والآليات الإقليمية. 

ويهدف الاجتماع إلى خلق التناغم والانسجام بين كل هذه الأجهزة من أجل العمل على تحقيق الازدهار لدول الاتحاد.

كان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، شارك الأحد الماضي، في أعمال القمة الاستثنائية الثانية عشرة لمؤتمر الاتحاد الأفريقي التي عقدت في نيامي عاصمة النيجر.

اقرأ أيضًا.. في كلمته بقمة النيجر.. السراج يطالب الاتحاد الأفريقي بدعم مبادرته لحل الأزمة في ليبيا

وطالب السراج في كلمته بالقمة، الاتحاد الأفريقي بدعم مبادرته السياسية التي تقدم بها في 16 يونيو الماضي للخروج من الأزمة الراهنة في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط