الورضمي والسفير التركي يبحثان تسوية مستحقات العمالة التركية بالشركات المشتركة مع ليبيا

لقاء الورضمي مع السفير التركي بمقر رئاسة الوزراء في طرابلس. (إدارة التواصل والإعلام)

بحث المفوض بوزارة العمل والتأهيل في حكومة الوفاق الوطني، المهدي الأمين الورضمي، اليوم الثلاثاء، مع السفير التركي لدى ليبيا، سرحت أكسين، تطوير التعاون وتسوية مستحقات العمالة بالشركات المشتركة بين ليبيا وتركيا.

وقالت إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الورضمي رحب في بداية اللقاء بالسفير التركي وأشاد بدور «تركيا شعباً وحكومة لرفضهم القاطع للعدوان علي مدينة طرابلس»، مثمنًا وجود السفير رغم الظروف الصعبة التي تمر بها ليبيا.

وأوضحت إدارة التواصل والإعلام أن اللقاء خصص «لبحث أواصر التعاون المشترك بين البلدين والموقف التركي الداعم لحكومة الوفاق الوطني»، مشيرة إلى أن «السفير التركي ندد بالعدوان على مدينة طرابلس موضحًا أن تركيا لن تتوانى عن دعم الشعب الليبي الشقيق».

وأضافت أن اللقاء تطرق إلى «التأكيد على عودة الشركات التركية لإكمال المشاريع المتوقفة والمتعاقد عليها مع الجهات المختصة في ليبيا، بالإضافة إلى ملف العمالة التركية في الشركات المشتركة بين البلدين، وسبل تسوية مستحقاتها».

كما تطرق النقاش إلى «سبل تطوير آفاق التعاون في مجال التدريب والأرشفة الإلكترونية، وتفعيل عدد من المشاريع الصغرى والمتوسطة، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات التركية في مجالات الإدارة الهندسية، والبناء، والتشييد، والصناعات الكهربائية، والتقنية، وصيانة الأجهزة الإلكترونية، وتطوير البنية التحتية في مجالات الثروة السمكية والطاقات المتجددة الصديقة للبيئة» وفق إدارة التواصل والإعلام.