فتح محطات وقود 24 ساعة لحل مشكلة الزحام في المنطقة الغربية

الاجتماع الـ41 للجنة الطوارئ مع لجنة أزمة الوقود. (إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء)

أقرت لجنة الطوارئ المكلفة من قبل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، عددًا من التدابير للحد من أزمة الازدحام أمام محطات الوقود، وقررت تشكيل لجنة من شركات التوزيع لمراقبة محطات الوقود، بحسب ما أعلنته إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء.

وقالت إدارة التواصل والإعلام عبر صفحتها على «فيسبوك» اليوم الاثنين، إن لجنة الطوارئ عقدت اجتماعها الـ41 أمس الأحد، بحضور لجنة أزمة الوقود، وممثلين عن شركة البريقة، وشركة الراحلة، وشركة نفط ليبيا، وشركة الشرارة، وشركة الطرق السريعة.

وأوضحت إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء أن الاجتماع ناقش باستفاضة أزمة نقص الوقود الحالية، والمختنقات التي تواجه آلية التوزيع، في كل من طرابلس، والزاوية، والمنطقة الغربية.

وأضافت أن الاجتماع أقر «وضع عدد من التدابير للحد من تفاقم الازدحام أمام محطات الوقود، وذلك بزيادة كميات الوقود عن طريق شركة البريقة، بما يتوافق وحجم الطلب، بالإضافة إلى فتح محطات الوقود من الساعة 8 صباحًا حتى 12 مساءً، مع تشغيل بعض المحطات على مدار الـ24 ساعة».

وأشارت إدارة التواصل والإعلام إلى أن لجنة الطوارئ أقرت أيضًا خلال الاجتماع «تكوين لجنة من الشركات المعنية لمراقبة عمل المحطات، بما يضمن الشفافية في التوزيع، وعدم تسرب البنزين للسوق الموازي».

المزيد من بوابة الوسط