«بوابة الوسط» ترد على تنويه المسماري بشأن تصريح «الهوائيات»

صورة مثبتة من تسجيل قناة ليبيا الحدث للبث الحي لمؤتمر المسماري يظهر فيه نص التصريح في شريط القناة الإخباري.

نشرت الصفحة الرسمية للناطق الرسمي باسم القيادة العامة للجيش، اللواء أحمد المسماري، تنويهًا تراجعت فيه عن تصريح كان أدلى به المسماري في مؤتمر صحفي عقده مساء الأحد، قال فيه حرفيًا «هناك هوائيات أخرى شوهدت ورصدت فوق أماكن عامة في طرابلس، هذا الأمر هام وعليكم الانتباه من هذا الأمر، وقد يكون هناك صاروخ يقع فوق هذا المكان، وعليه هناك رصد للهوائيات فوق بعض الفنادق والأماكن في طرابلس قد تكون هذه الهوائيات هدفًا لقواتنا المسلحة من قواتنا الجوية، وبالتالي كل من قام بتركيب هوائي فوق المبنى عليه أن يزيله فورًا وإلا هو المسؤول عما يحدث في هذه المنشآت سواء فندق أو مبنى عام أو جهة عامة».

وجاء في تنويه المسماري: «ننوه إلى أن ما قاله المتحدث اللواء أحمد المسماري في هذا الصدد كان محددًا بالحرف بقوله (هوائيات للاتصالات العسكرية) وليس أي هوائيات، وذلك في سياق حديثه عن الهوائيات العسكرية الجوية التركية التي دمرها سلاحنا الجوي الأسبوع الماضي في قاعدة معيتيقة طرابلس.. عليه نرجو من الأخوة في «بوابة الوسط» تصويب هذا التدليس وعدم إخراج الحديث عن سياقه والالتزام بروح المهنية الصحفية».

وفي الوقت الذي ترفض فيه «بوابة الوسط» اتهامها بـ«التدليس»، تؤكد التزامها الدائم بروح ومعايير المهنية، وهو ما تعاملت به في كل تصريحاته ومؤتمراته الصحفية السابقة، وغيرها من الأحداث والمناشط المختلفة، كما ترفض «بوابة الوسط» تحميلها مسؤولية أخطاء أو زلاّت الآخرين، خصوصًا حين يكونون في موقع «الناطق الرسمي»، وللأسف ليست هذه هي المرة الأولى التي تتعرض لها، ومن قبل السيد المسماري نفسه.

وتأكيدًا لمصداقية «بوابة الوسط» وتقيدها بالمعيار المهني في النقل، تنشر فيما يلي تسجيلاً لما جاء على لسان اللواء المسماري في مؤتمره الصحفي الذي تضمن تهديده باستهداف الهوائيات بين الدقيقة السابعة والدقيقة التاسعة.

 

 

 

المزيد من بوابة الوسط