«بركان الغضب» تنعي طيارين قتلا في حرب العاصمة

طائرة حربية تابعة لقوات حكومة الوفاق الوطني أسقطتها قوات القيادة العامة في 7 مايو الماضي. (أرشيفية)

نعى سلاح الجو الليبي، عميد طيار إمحمد البرقلي، وعقيد طيار ساسي الحبازي اللذين قتلا خلال إحدى المعارك يوم الخميس الماضي.

وذكر مكتب الإعلام لعملية «بركان الغضب» التابعة لقوات حكومة الوفاق أن «الطيارين استقلا طائرة متهالكة لقطع الإمدادات القادمة من خلف البحار لدعم المرتزقة».

اقرأ أيضًا.. قنونو يعلن فقدان الاتصال بطائرة حربية تابعة لسلاح جو الوفاق

وأضاف أن «الطيارين التحقا بزميلهما عقيد طيار نوري عبدالعزيز التواري الذي سقطت طائرته في 13 يونيو الماضي لعطل فني أيضًا بسبب حظر التسليح الذي يفرضه المجتمع الدولي على الدولة».

اقرأ أيضًا.. المسماري يعلن إسقاط طائرة من طراز (L39) بعد إقلاعها من مصراتة

كان الناطق باسم قوات الجيش الليبي التابعة لحكومة الوفاق الوطني العقيد محمد قنونو، أعلن الخميس الماضي، «فقدان الاتصال بطائرة حربية تابعة لسلاح جو الوفاق»، وذلك بعد  ساعات قليلة من إعلان الناطق باسم القيادة العامة، اللواء أحمد المسماري، أن «الدفاعات الأرضية أسقطت طائرة (L39) ما نتج عنه مقتل قائدها وذلك بعد إقلاعها من الكلية الجوية مصراتة للإغارة على الآمنين في مدينة ترهونة».

وتدور معارك جنوب العاصمة طرابلس منذ الرابع من أبريل الماضي بين قوات الجيش الليبي التابعة للقيادة العامة بقيادة المشير خليفة حفتر، والقوات التابعة لحكومة الوفاق في حين ارتفعت أعداد القتلى إلى 691 قتيلاً، بينهم 41 مدنيًا، و4012 جريحًا، بينهم 135 مدنيًا، حسب منظمة الصحة العالمية.

المزيد من بوابة الوسط