روسيا تؤكد دعمها التسوية السلمية في ليبيا

الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا (أرشيفية: الإنترنت)

دعت وزارة الخارجية الروسية إلى وقف إطلاق النار في ليبيا، مؤكدة دعمها للتسوية السلمية للأزمة، من خلال وساطة الممثل الخاص لأمين الأمم المتحدة في ليبيا، غسان سلامة.

وأعربت الناطقة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، في بيان، عن «قلق روسيا بشأن أنباء قصف مركز إيواء للمهاجرين في تاجوراء، ما أسفر عن مقتل 56 شخصًا وإصابة أكثر من 130 آخرين».

اقرأ أيضًا: اعتقال روسيين اثنـين في طرابلس التقيا سيف القذافي بتهمة التخطيط للتأثير في الانتخابات

وطالبت، القوات المتحاربة والأطراف السياسية بـ«الدخول في حوار، والعودة إلى العملية السياسية الشاملة؛ للتغلب على انقسام البلاد، وتشكيل مؤسسات  موحدة، قادرة على إعادة السلام والازدهار».

وأكدت استعداد موسكو لتقديم المساعدة الممكنة لحل الأزمة، بالاشتراك مع الأطراف الدولية المعنية، متابعة: «نطالب المجتمع الدولي بمواصلة جهوده لوقف المواجهات العسكرية في ليبيا، وتحقيق المصالحة الوطنية في أقرب وقت».

المزيد من بوابة الوسط