الأمم المتحدة تتلقى معلومات عن حراس أطلقوا النار على مهاجرين خلال هربهم من قصف مركز إيواء تاجوراء

مركز إيواء المهاجرين في تاجوراء بعد تعرضه للقصف، 3 يوليو 2019، (جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية)

قالت الأمم المتحدة، اليوم الخميس إنها «تلقت معلومات بأن حراسًا أطلقوا النار على مهاجرين حاولوا الهرب من مركز إيواب المهاجرين في تاجوراء، أثناء تعرضه للقصف الجوي أمس الأربعاء، وفق وكالة الأنباء «رويترز».

وأشار تقرير للأمم المتحدة عن الواقعة، إلى أن المركز تلقى ضربتين جويتين، الأولى أصابت ساحة سيارات خاوية، والأخرى استهدفت عنبرًا ضم نحو 120 لاجئًا، لافتًا إلى أن القصف أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 53 شخصا، بينهم ستة أطفال.

وأورد تقرير للأمم المتحدة عن الأوضاع الإنسانية أن المركز تلقى ضربتين جويتين إحداهما أصابت ساحة سيارات خاوية والأخرى أصابت عنبرًا كان يضم حوالي 120 لاجئًا ومهاجرًا.

اقرأ أيضًا: ليلة دامية في تاجوراء وإدانات دولية لمقتل وجرح عشرات المهاجرين

وحمّلت حكومة الوفاق، قوات القيادة العامة، مسؤولية الغارة، وهي تهمة نفاها الناطق باسم القيادة العامة اللواء أحمد المسماري.

وأعلنت وزارة العدل بحكومة الوفاق، اليوم الخميس، ارتفاع عدد ضحايا القصف إلى 60 قتيلًا، إضافة إلى إصابة 77 آخرين.