«السراج» يبحث تداعيات «هجوم تاجوراء»

السراج يبحث مع معيتيق تداعيات الهجوم في اجتماع بطرابلس، 3 يوليو 2019. (حكومة الوفاق الوطني)

اجتمع رئيس المجلس الرئاسي والقائد الأعلى للجيش الليبي فائز السراج، اليوم الأربعاء، مع أحمد معيتيق نائب رئيس المجلس؛ لبحث الأوضاع في العاصمة وتداعيات القصف الذي تعرض له مركز إيواء المهاجرين في تاجوراء.

وذكرت حكومة الوفاق في بيان عبر صفحتها بموقع «فيسبوك»، أن «الاجتماع تناول تقرير عن الوضع العام في العاصمة وما حولها، من مختلف النواحي العسكرية والأمنية والمعيشية، كما تم بحث تداعيات جريمة القصف الجوي لمركز إيواء المهاجرين في منطقة تاجوراء».

وتطرق الاجتماع إلى «الموقف الدولي تجاه العدوان على العاصمة، ونتائج الجهود المبذولة لإيصال حقائق العدوان وجرائمه إلى المؤسسات والتجمعات السياسية حول العالم».

وفي وقت سابق اليوم، دعا رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، غسان سلامة، المجتمع الدولي إلى «تطبيق العقوبات الملائمة على من أمر ونفذ وسلّح هذه العملية»، معلنًا ارتفاع عدد ضحايا الهجوم إلى 44 قتيلًا وأكثر من 135 مصابًا.

كان جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية فرع تاجوراء، أعلن «تعرض مركز إيواء تاجوراء للمهاجرين غير الشرعيين لقصف جوي عنيف أودى بحياة عدد كبير من المهاجرين جرحى ووفيات».