باحث إيطالي يتوقع ارتفاع تدفقات الهجرة من ليبيا بعد انخفاضها في السنوات الأخيرة

الباحث بشأن الهجرة في معهد الدراسات السياسية الدولية (ISPI) ماتِّيو ڤيلّا. (وكالة آكي الإيطالية)

توقع الباحث الإيطالي بشأن الهجرة في معهد الدراسات السياسية الدولية (ISPI)، ماتِّيو ڤيلّ، ارتفاع «عمليات انطلاق قوارب الهجرة إلى إيطاليا قليلاً هذا الصيف».

وأوضح ڤيلّ، في مقابلة مع وكالة (آكي) الإيطالية، أن «الزيادة أو النقصان في تدفقات الهجرة نحو إيطاليا، تقترن بإرادة الميليشيات منفردة، التي تعمل كالمافيا في ليبيا، وليس بسبب عدم الاستقرار».

وأضاف أنه «لا توجد علاقة وثيقة بين عدم الاستقرار السياسي والعسكري الكبير في ليبيا، وزيادة عدد المهاجرين المنطلقين نحو إيطاليا، بل على العكس من ذلك، كان هناك انخفاضًا طفيفًا في عدد المغادرين في السنوات الأخيرة، في ظل الاشتباكات المسلحة، كما هي الحال في الصدامات الراهنة التي اندلعت في أبريل الماضي، بإعلان الهجوم الذي شنه المشير خليفة حفتر على طرابلس».

اقرأ أيضًا.. «الداخلية الإيطالية» تعلن تراجع تدفقات الهجرة بشكل كبير

أشار الباحث إلى أنه «منذ نهاية عام 2014، تم احتكار حركة مرور المهاجرين في ليبيا تقريبًا، في مدن الميليشيات المنفردة، أو تلك المرتبطة بشكل أو بآخر بحكومة الوفاق»، وفق قوله.

واختتم أنه «في ظل إزدياد عدم الاستقرار، يتحتم على هذه الميليشيات أن تكون حذرة من منافسيها، بينما في أوقات السلم، يمكنها تكريس أنفسها لنشاط التهريب الخاص بهم»، في إشارة الى المهاجرين دائما.