افتتاح معمل لإنتاج الحلويات والمخبوزات بسجن الجديدة للنساء

معمل المخبوزات للنزيلات بسجن الجديدة. (وزارة العدل)

أعلنت وزارة العدل بحكومة الوفاق الوطني، أنها افتتحت صباح اليوم الأربعاء، مشروع معمل لإنتاج الحلويات والمخبوزات بسجن الجديدة للنساء في إطار مساعيها لتطوير السجون «من مؤسسات عقابية إلى مؤسسات إصلاحية».

وقالت الوزارة عبر صفحتها على «فيسبوك» إن افتتاح المعمل يأتي في إطار مبادرتها لـ«تفعيل برنامج التدريب الخاص بالنزيلات اللاتي يقضين فترة العقوبة» بالسجون، مشيرة إلى أن هذا المشروع أطلق عليه اسم «معمل السنبلة».

وأضافت أن المشروع «يأتي في إطار تفعيل الدور الإصلاحي والتأهيلي الذي تضطلع به الوزارة، بتدريب عدد من النزيلات وتأمين فرص عمل لهن أثناء وبعد فترة محكوميتهن».

حضر الافتتاح نائب رئيس جهاز الشرطة القضائية ونائب رئيس الجهاز لشؤون المؤسسات ورئيس فرع طرابلس ومدير سجن الجديدة وخالد المجالي وخلود نجم من قسم سيادة القانون ببعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ومديرة مكتب المرأة بوزارة الداخلية المقدم زينب مهذب ومدير إدارة المؤسسات بصندوق التضامن الاجتماعي عبدالمنعم الغدامسي والمبروك الدهماني عن وزارة الشؤون الاجتماعية.

وفي كلمته خلال افتتاح المشروع هنأ مدير إدارة المؤسسات بصندوق التضامن الاجتماعي عبدالمنعم الغدامسي النزيلات بافتتاح المعمل، داعيا إياهن إلى اغتنام هذه الفرصة بالعمل الجاد لكي يتكلل المشروع بالنجاح وتُرسخ من خلاله قيم العدالة واحترام حقوق الإنسان.

وأوضح المشرف على البرنامج بتكليف من معالي وزارة العدل، علي زبيدة أن «هذه المبادرة تهدف إلى إعادة بناء الذات وتنمية المهارات المهنية للنزيلات، وتعزيز بدائل للعقوبة تدعم إعادة إدماج المحكومات بعد خروجهن من المؤسسة في دولة يسودها القانون». مؤكدا «التزام الوزارة بتوفير كافة الاحتياجات لإنجاح هذا البرنامج».