الصين تدعو إلى الوقف الفوري لإطلاق النار جنوب طرابلس

لقاء وزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني، محمد سيالة مع نظيره الصيني في بكين، 26 يونيو 2019، (خارجية الوفاق)

دعا وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، اليوم الأربعاء إلى «الوقف الفوري لإطلاق النار في جنوب العاصمة طرابلس»، مؤكدًا أن الحل في ليبيا لا يمكن أن يكون عسكريًا.

وأشار يي، خلال لقائه وزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني، محمد سيالة، إلى ضرورة العودة إلى الحوار كخيار لحل الأزمة في ليبيا، وفق بيان نشرته صفحة «خارجية الوفاق»، على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وأضاف الوزير الصيني أن بلاده تدعم وحدة ليبيا واستقرارها وترفض أي تدخل خارجي في شؤونها، منوهًا بأن حكومة بلاده ترغب في عودة سفارتها إلى طرابلس، وتحث الشركات الصينية على العودة والمساهمة في إعادة إعمار ليبيا.

اقرأ أيضًا: سيالة في «اجتماع بكين»: دول شمال أفريقيا مهتمة بتعزيز التعاون مع الصين

من جانبه، قدم سيالة، شرحا مستفيضا للأوضاع الراهنة، منذ اندلاع حرب العاصمة مطلع أبريل الماضي، وجهود حكومة الوفاق لتحقيق الاستقرار وبسط الأمن، مستعرضا المبادرة التي أطلقها رئيس المجلس الرئاسي بالحكومة، فائز السراج، في 16 يونيو الحالي؛ للخروج من الأزمة الحالية، وهي بمثابة خارطة طريق تنفذ تحت إشراف الأمم المتحدة والمجتمع الدولي. واتفق الجانبان على ضرورة استئناف انعقاد اللجنة المشتركة الليبية - الصينية في أقرب وقت ممكن.

ويتواجد سيالة في بكين، منذ أيام، حيث ألقى كلمة دول شمال إفريقيا خلال الاجتماع الوزاري لتنفيذ توصيات قمة «الصين - أفريقيا»، أمس الثلاثاء، أكد فيها اهتمام الإقليم بتعزيز العلاقات مع الصين.

المزيد من بوابة الوسط