البرلمان العربي: حل الأزمة الليبية لا يكون إلا باتفاق غير إقصائي

رئيس البرلمان العربي، الدكتور مشعل بن فهم السلمي. (الإنترنت)

دعا رئيس البرلمان العربي مشعل بن فهم السلمي، لإنهاء الصراع المسلح في ليبيا والذهاب نحو حل للأزمة عبر اتفاق جميع الأطراف دون إقصاء لأي طرف.

وناشد مشعل السلمي باسم البرلمان العربي في الجلسة الختامية لدور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي بالقاهرة، جميع الأطراف في ليبيا «باسم الدين وباسم الأخوة وباسم العروبة، بتغليب منهج الحوار والحكمة وإنهاء الصراع المسلح» بحسب ما نقل موقع البرلمان العربي الإلكتروني الجمعة.

وقال السلمي إن «إنهاء الاقتتال سوف يحفظ وحدة ليبيا واستقرارها وأمنها، وتجنيب الشعب الليبي مزيداً من المعاناة».

وفي إشارة إلى مبادرات تتمسك بإقصاء فاعلين في حل الأزمة، اعتبر رئيس البرلمان العربي أن «حل الأزمة لا يكون إلا حلاً سلمياً، يتفقُ عليه جميع الأطراف الليبية دون إقصاءٍ لأي طرف، ورفض كافة التدخلات الخارجية في الشأن الليبي».

وأشار السلمي إلى أن البرلمان العربي يتابع باهتمام تطورات الأوضاع في الدول التي تشهد مراحل انتقالية وتحولات سياسية، و«ندعو إلى انتهاج الحوار البناء والمفاوضات السياسية وتغليب المصلحة الوطنية».