منظمة إنسانية: إيطاليا تسعى لمنع إنقاذ المهاجرين وتُجبرهم على الانتقال لبلد يعاني الحرب

سفينة الإنقاذ سي ووتش. (أرشيفية: الإنترنت)

قالت شبكة المنظمات الإنسانية الإيطالية Mediterranean Saving Humans إن «في إيطاليا تُبذل طاقات وموارد وتُصدر قرارات لمنع إنقاذ المهاجرين».

اقرأ أيضًا: سالفيني لكونتي: على هولندا التدخل بشأن «سي ووتش»

وأوضحت وفق ما نقلت عنها وكالة «آكي» الإيطالية، أنه «بالنسبة للحكومة الإيطالية، ليبيا ميناء آمن يجب على سفينة (سي ووتش٣) أن توصل إليها الناجين الـ43 الذين بقوا على متنها»، بينما «يرى الاتحاد الدولي لقطاع النفط (FederPetroli)، الذي يضم مجموعة (إيني) وشركة النفط الليبية (Noc)، أنها بلد في حالة حرب ينبغي الهرب منه».

وكتبت شبكة (Mediterranean Saving Humans) للجمعيات الإيطالية التي تراقب منطقة وسط البحر المتوسط عبر سفينتها (ماري يونيو) في الأشهر الأخيرة، في تغريدة على «تويتر» للتواصل الاجتماعي، وفق ما نقلت «آكي»: «بينما يُحتفل في جميع أنحاء العالم بيوم اللاجئ، قررت إيطاليا ترك نساء ورجال وأطفال يلتمسون اللجوء في وسط البحر، بعد فرارهم من ليبيا».

وردت منظمة «سي ووتش» الألمانية غير الحكومية، على طلب وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني، لسفينتها بإنزال مهاجرين أنقذتهم قبالة السواحل الليبية، قائلة إن «ميناء طرابلس ليس آمنًا».

اقرأ أيضًا: «سي ووتش» ترد على طلب وزير الداخلية الإيطالي بإنزال مهاجرين في ميناء طرابلس

وكتبت المنظمة عبر حسابها بموقع «تويتر» في 13 يونيو الجاري، إنها «جريمة أن نجبر أشخاصًا أنقذناهم إلى بلد تعاني من الحرب.. سيواجهون هناك السجن والتعذيب»، مضيفة أن «إيطاليا تروج لهذه الفظائع والاتحاد الأوروبي متواطئ في هذا الأمر المشين».