المركز الوطني للامتحانات يتيح للطلاب عدم دخول امتحانات الفصل الدراسي الثاني.. بشرط!

طلبة في إحدى المدارس الليبية, (أرشيفية: تعليم الوفاق)

أصدر المركز الوطني للامتحانات تعميمًا «على كافة مراقبات التعليم»، بخصوص امتحانات الفصل الدراسي الثاني، يستهدف إتاحة تسهيلات للطلاب، لاسيما مع الظروف التي تمر بها عديد المناطق الليبية، خصوصًا حرب العاصمة وكارثة السيول بمدينة غات، وأزمات نقص الكهرباء والوقود وغيرها. 

وتضمن التعميم، الذي نشره المركز على صفحته اليوم السبت، استثناءات تشمل إلغاء امتحانات الفصل الدراسي الثاني - حال رغب الطالب في ذلك - على أن تضاعف درجة النصف الدراسي الأول.

وقال المركز في بيانه، إن التعليمات الجديدة «جاءت استجابة وتقديرًا للظروف التي تمر بها البلاد، الناجمة عن الحرب على العاصمة والمدن والمواقع المحيطة بها، والكوارث الطبيعية بمدينة غات والمناطق المجاورة لها، وما تبعها من نزوح للعائلات وتهجير للمواطنين إلى مختلف المراقبات، وكذلك انقطاع الكهرباء وصعوبة الاتصالات وشح الوقود والخدمات، مما يعتبر في مجموعه تحديًا بالغ الضراوة لتلاميذنا وطلبتنا في مراحل النقل والشهادة بهذا العام».

اقرأ أيضا: «الوطني للامتحانات» يناقش أوضاع الطلبة النازحين وأعمال الفصل الإداري عن الوزارة

ومنح التعميم الطالب حرية اختيار إجراء أو عدم إجراء الامتحانات المقررة بالفصل الدراسي الثاني، «للطالب الذي نزح قبل إجراء الامتحان النصفي للفصل الدراسي الثاني، أو اختبار الفترة الثانية، بمدرسته الأصلية يستوجب على المدرسة التي نزح إليها تمكين الطالب - إذا أراد - من إجراء الامتحان النصفي الثاني، أو اختبار الفترة الثانية لديها، في أحد أو بعض أو كل المقررات، وإذا ما كانت هذه المدرسة انتهت من إجراء الامتحان النصفي أو اختبار الفترة، للفصل الدراسي الثاني قبل قدوم الطالب النازح لها، فيستوجب علي المدرسة تمكين الطالب النازح من إجراء امتحان نصفي بديل أو اختبار فترة بديلة».

واشترط المركز على الطالب تحرير طلب كتابي مبينًا فيه خياره، ويتم تقديم الطلب لمدير المدرسة، الذي يصادق على صحة توقيع الطالب، وإرسال الطلب لمكتب الامتحانات بمراقبة التعليم، الذي بدوره يحيله رسميًّا إلى المركز الوطني للامتحانات.

ويتيح التعميم، لكل مراقبة تعليم حق إمكانية إضافة أسبوع دراسي لإكمال مناهج شهادة إتمام مرحلة التعليم الأساسي، كما أتاح تمديد الدراسة لإكمال منهج شهادة إتمام مرحلة التعليم الثانوي، وذلك لمدة أقصاها 8 أغسطس المقبل.

ويسمح لكل مراقبة تعليم حرية اختيار المناهج المقررة أو مذكرات وملخصات مواضيع المواد، أو أسئلة استرشادية أو تمارين ومسائل تدريبية، تضعها وتشرف عليها المراقبة ذاتها، أو بالتآلف مع مراقبات أخرى، وقد تكون هذه المحتويات مصدر الامتحان النصفي الثاني لسنوات النقل، وامتحان الفترة الثانية للشهادات، كما قرر استثناء شرط نسبة حضور الحصص الدراسية لدخول الامتحان النهائي بكل السنوات والمراحل لهذا العام الدراسي 2018 /2019.

المزيد من بوابة الوسط