مستشفى الأطفال في طرابلس ينفي تسجيل أي حالة وفاة بسبب فيروس «النزلة المعوية»

مستشفى الأطفال بطرابلس . (الإنترنت- أرشيفية)

نفى مستشفى الأطفال في طرابلس تسجيل أي حالة وفاة بين الأطفال بسبب فيروس «النزلة المعوية» الذي ظهرت أعراضه على عدد من الأطفال تمثلت في إسهال وقيء وارتفاع في درجة حرارة الجسم.

ودعا مدير مستشفى الأطفال بطرابلس (أخصائي جهاز هضمي)، أحمد البشتي، المواطنين إلى عدم الانجرار وراء الشائعات، موضحًا أن «المرض موسمي ويحدث مع التغيرات الجوية»، حسب بيان نشره المستشفى عبر صفحته بموقع «فيسبوك».

اقرأ أيضًا.. «بنغازي الطبي» والنهر الصناعي يردان على شائعات انتشار فيروس في المعدة بسبب المياه

وأضاف البشتي أن «جميع الحالات المسجلة تماثلت أغلبها للشفاء بعد إعطائها أملاحًا تعويضية فيما تم إيواء عدد بسيط داخل المستشفى».

وأوضح مدير مستشفى الأطفال بطرابلس أن «مرض النزلة المعوية يعد من الأمراض التي تنتشر خلال فصل الصيف نتيجة عدم الاهتمام بنظافة الأيدي وتناول أطعمة غير صحية».

يذكر أن النزلات المعوية تعد من أبرز الأمراض التي تصيب الأطفال مع التغيرات الجوية، وتحدث نتيجة تعرض الطفل للعدوى المنتقلة إليه من والديه أو ممن يحملها، عند ملامسة يد ملوثة بعدوى ليد الطفل إذ يضعها الأخير في فمه، مما يتسبب في نقلها إليه.