إنذار قبل الكارثة: سرت على أعتاب موجة «عطش»

النهر الصناعي. (أرشيفية: الإنترنت)

حذر مسؤولون من أزمة شح مياه تضرب مدينة سرت بسبب تعديات المواطنين على المشاريع الزراعية شرق سرت، وتوصيل المياه إلى مزارعهم بطريقة غير شرعية، حتى أصبح خزان أجدابيا الرئيسي فارغًا منذ أكثر من عشرين يومًا، ، حسب مدير جهاز استثمار مياه النهر الصناعي بالمنطقة الوسطى، المهندس مصطفى الشاوش.

وطالب «الشاوش»، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، بتنظيم حملات لتوعية المزارعين بأهمية المياه، والمحافظة عليها، وعدم العبث بها، وعدم استغلالها بالقطاع الخاص.

وفي نفس السياق، أكد مساعد المدير التنفيذي لموقع سرت بالجهاز، المهندس علي حافظ، أن سرت تعاني من الشح المائي منذ أكثر من 21 يومًا، منوهًا إلى انتشار الوصلات غير الشرعية بالمشاريع التسعة الزراعية التابعة للجهاز، من سرت وحتى بلدية بشر، مرورًا ببلديات أجدابيا والنوفلية والسدرة وهراوة وسرت.

اقرأ أيضا:«النهر الصناعي»: عودة المياه إلى خط إجدابيا – بنغازي

وأوضح حافظ أن التعديات سببت انخفاضًا كبيرًا في منسوب المياه في خزان القرضابية في سرت، حيث أصبح يحوي 500 ألف متر مكعب من المياه فقط، ولا يكفي احتياجات أهالي المدينة، الذين يستهلكون نحو 45 ألف متر مكعب من المياه يوميًا عبر خزان سرت النهائي.

وتعاني المدينة خلال الشهور الماضية من شح المياه، بسبب «تركيب بعض المواطنين وصلات غير شرعية على خطوط التغذية الرئيسية»، بحسب بيان سابق للشركة العامة للمياه والصرف الصحي في المدينة، كما تعرضت لأزمة حادة في 26 مايو الماضي، حين تم «قفل الإمدادات المائية من خزان أجدابيا الرئيسي»، قبل أن تعود مجددًا.

كلمات مفتاحية