سلامة يجدد مطالبته بهدنة إنسانية عاجلة وزيادة الدعم المقدم للنازحين في طرابلس

سلامة خلال زيارة مدرسة أبوذر الغفاري التي تستقبل نازحين من مناطق الاشتباكات في طرابلس. (البعثة الأممية)

تفقد مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، اليوم السبت، مركزين لاستقبال النازحين والمهاجرين من مناطق الاشتباكات في العاصمة طرابلس، مجددًا مطالبته بهدنة إنسانية عاجلة وزيادة الدعم المقدم إلى النازحين.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عبر صفحتها على «فيسبوك» إن جولة سلامة التفقدية تأتي «في إطار تفقده عمل وكالات الأمم المتحدة في الاستجابة للاحتياجات الإنسانية للنازحين في طرابلس»، موضحة أنه قام بزيارة مدرسة «أبوذر الغفاري» التي تستقبل نازحين من جراء الاشتباكات المؤلمة.

وذكرت البعثة أن سلامة جدد خلال زيارته مطالبته «بهدنة إنسانية عاجلة وبزيادة الدعم المقدم إلى النازحين، كما أثنى على جهود بلدية حي الأندلس وخلية الأزمة والحركة العامة للكشافة والمرشدات في دعم إخوانهم في هذه المحنة».

وأضافت البعثة أن سلامة قام أيضًا بزيارة مدرسة «أحمد بن شتوان» التي تستقبل مهاجرين نزحوا من مناطق الاقتتال في طرابلس واطلع على حاجاتهم وعلى عمل وكالات الأمم المتحدة في المدرسة. وأثنى على جهد خلية الأزمة وسلطات بلدية طرابلس المركز والهلال الأحمر في تقديم الدعم.

وحث المبعوث الأممي خلال زيارته «جميع المعنيين على تسريع وتسهيل وتمكين عملية إعادة النازحين طوعيًا إلى بلادهم»، شاكرًا «كرم الشعب الليبي الذي استقبل هؤلاء الأخوة في الإنسانية من بلدان أخرى كما استقبل الليبيين أنفسهم واعتنى بهم، وهذا يشير إلى طيبة وإلى كرم يهنأ عليه الشعب الليبي وبالذات أهالي طرابلس».

المزيد من بوابة الوسط