سفير الاتحاد الأوروبي: الحوار هو الطريقة الوحيد لحل النزاع في ليبيا

رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا، السفير آلن بوجيا. (أرشيفية: الإنترنت)

جدد رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا، السفير آلن بوجيا التأكيد على أن العودة إلى الحوار واستئناف عملية المصالحة هما الطريق الوحيد لحل النزاع المستمر في ليبيا منذ ثمان سنوات، آملا أن يضع جميع الأطراف مصالح الشعب الليبي فوق أي اعتبار.

وقال بوجيا في كلمة قصيرة نشرتها بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا عبر صفحتها على «فيسبوك» اليوم الثلاثاء، بمناسبة عيد الفطر «في الوقت الذي يتجمع فيه الليبيون في المساجد في جميع أنحاء ليبيا للاحتفال بنهاية شهر رمضان، يجتمعون على وحدة الدين والوطن، في إطار الإسلام، دين السلام، أتمنى لهم جميعا عيد مبارك».

وتأسف السفير الأوروبي أن «يأتي عيد هذا العام في وقت حرب لأهالي طرابلس ومعانة للكثير في ليبيا، خاصة في جنوب البلاد». مناشدا «جميع الذين يمارسون القيادة احترام روح عيد الفطر والاحتفال بهذه العطلة المقدسة في سلام ومصالحة وتعاطف».

وأعرب بوجيا عن أمله «أيضًا أن يفكروا في إراقة الدماء والدمار والتهجير الذي شهدته طرابلس خلال الشهرين الأخيرين، وأن يضعوا مصالح الشعب الليبي أولاً، من خلال إنهاء العنف، والاسترشاد بالعقل والعودة إلى الحوار».

وأكد السفير آلن بوجيا على أن «هذه هي الطريقة الوحيدة لحل النزاع المستمر، واستئناف عملية المصالحة التي لا غنى عنها لتحقيق السلام والاستقرار والازدهار في ليبيا. بعد أكثر من ثماني سنوات من الاضطرابات التي عقبت ثورة فبراير والتي وعدت بالكثير للشعب الليبي الذي لا يستحق أقل من ذلك».

المزيد من بوابة الوسط