تفجير بعبوة ناسفة يستهدف مركزًا للشرطة في درنة

صورة متداولة للتفجير المزدوج الذي استهدف مقرًا أمنيًا في درنة قبل يومين (الإنترنت)

استهدف تفجير بعبوة ناسفة، فجر اليوم، مركز شرطة منطقة الساحل الشرقي في مدينة درنة.

وهذا التفجير هو الثاني بعد تفجير مزدوج وقع قبل يومين أمام مقر سرية تابعة لقوات الجيش التابع للقيادة العامة، ما أسفر عن إصابة 18 شخصًا. ويأتي ذلك عقب نحو عام من تحرير المدينة من الجماعات الإرهابية.

كما يأتي ذلك بعد أقل من أسبوع على تسليم الإرهابي هشام مؤسس تنظيم «المرابطون» المقرب من تنظيم القاعدة والذي نشط في شبه جزيرة سيناء، إلى بلده مصر. وكانت القوات المسلحة الليبية أعلنت إلقاء القبض عليه في أكتوبر الماضي.