محاولة فاشلة لاغتيال منسق الزوايا ومشيخة الطرق الصوفية بطبرق

منسق الزوايا ومشيخة الطرق الصوفية فرع طبرق الشيخ حسين الصغير, (أرشيفية)

قال المكتب الإعلامي بالمجلس الأعلى لمشيخة الطرق الصوفية في ليبيا إن منسق الزوايا ومشيخة الطرق الصوفية، فرع طبرق، الشيخ حسين الصغير، تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة بالسلاح الأبيض.

وأوضح المجلس في بيان له مساء أمس، نشر على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أنه «عندما كان الشيخ الصغير عائدًا من صلاة التراويح، قام أحد المجرمين المتشددين بالتربص والترصد له، ثم قام بطعنه على حين غرة بسكين في بطنه عدة طعنات كادت تقضي على حياته، ثم ولى المجرم هاربًا غير أن الشرطة لاحقته وتمكنت من القبض عليه».

وتابع أنه «بعد إجراء التحقيقات الجنائية اعترف المجرم بأنه قام بفعلته لأنه يكره التصوف والصوفية، ويعتبرهم مشركين كفارًا وأهل بدعة وضلال، وبما أن المعتدى عليه هو منسق الزوايا الصوفية، لذلك أراد قتله ليخلص المجتمع من شر الصوفية على حد قوله».

واستنكر المجلس الأعلى لمشيخة الطرق الصوفية محاولة اغتيال الشيخ الصغير، مطالبًا الأجهزة الأمنية بتشديد القبضة الأمنية للحيلولة دون حدوث مثل هذه الجرائم مرة أخرى.