تقرير دولي: ليبيا خارج قائمة الانفتاح الاقتصادي بسبب مناخ الاستثمار

العاصمة طرابلس (الإنترنت)

وضع تقرير دولي ليبيا في مرتبة متدنية بمؤشر «الانفتاح الاقتصادي» لعام 2019، خاصة في مجال مناخ الاستثمار وبيئة المشروعات التجارية وضعف الإصلاحات المالية.

وجاءت ليبيا 150 عالميًا بين 157 دولة، حسب التقرير الصادر الأحد عن معهد «ليغاتوم» البريطاني، بالتعاون مع مؤسسة «تمبليتون وورلد تشاريتي فاونديشن».

وتذيلت القائمة من المنطقة العربية اليمن التي جاءت في المركز 155 عالميًا.

وقال التقرير إن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شهدتا بشكل عام انتعاشًا في مستوى الانفتاح الاقتصادي على مدى العقد الماضي، لكن ليبيا وسورية وتونس واليمن شكلت الاستثناء بتسجيل تراجع كبير على مدى السنوات العشر الأخيرة.

وحازت ليبيا الرتبة 129 عالميًا في معيار سهولة النفاذ إلى الأسواق والبنيات التحتية، بينما تحصلت على الرتبة 150 عالميًا بخصوص مناخ الاستثمار، والرتبة 152 عالميًا في بيئة المشروعات التجارية و153 عالميًا في عنصر الحوكمة الذي يستند إلى سيادة القانون.

ومغاربيًا، جاءت المغرب في المرتبة 76 عالميًا، وتونس في المرتبة الثانية مغاربيًا، بعدما حازت المركز 87 عالميًا، وتلتها الجزائر التي تبوأت المركز 126 عالميًا، ثم موريتانيا في الرتبة الرابعة (المركز 149 عالميًا)، متبوعة بليبيا التي تذيلت التصنيف الدولي.