تونس تحذر من تحول الأزمة الليبية إلى حرب أهلية

وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي. (الإنترنت)

قال وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، إن الأزمة الليبية «بدأت تتحول إلى حرب أهلية»، متأسفا لغياب حكومة مركزية قادرة على الإمساك بزمام الأمور.

وحذر الجيناوي في حوار مع صحيفة «لا ليبرتي» السويسرية الناطقة بالفرنسية، اليوم الجمعة، مما يحدث في ليبيا بوصفه «أمر خطير للغاية»، على خلفية التطورات الأمنية الجارية في محيط العاصمة طرابلس.

واعتبر الجهيناوي أن الأزمة في ليبيا «بدأت تتحوّل إلى حرب أهلية» منبها إلى أن الوضع هناك «يؤثّر مباشرة على الوضع في تونس». متأسفا لغياب الدولة وحكومة مركزية قادرة على الإمساك بزمام الأمور في ليبيا.

وأكد الوزير التونسي أن دبلوماسية بلاده على اتصال مع جميع الأطراف في ليبيا، وأن بلاده مستعدة لمساعدة الليبيين للخروج من الأزمة الحالية.

وبخصوص الوضع في الجزائر التي تمر بمرحلة انتقالية حرجة، ثمّن الجهيناوي الأجواء السلمية التي تطبع الحركات الاحتجاجية في الجارة الكبرى، معربا عن ثقته في قدرة الجزائريين على حل المشاكل بالطرق السلمية والحوار.

وألقت تونس والجزائر بثقلهما الدبلوماسي لوقف التصعيد العسكري في طرابلس بعدما استقبلتا رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج يومي الأربعاء والخميس الماضيين، مجددتان الدعوة لوقف فوري لاطلاق النار، حيث تتخوف جارتا ليبيا من امتداد الاضطرابات الأمنية إلى حدودهما.

المزيد من بوابة الوسط