زيدان يصف حرب طرابلس بـ«الظالمة» ويدعو إلى وقفها

رئيس الوزراء الأسبق علي زيدان (الإنترنت- أرشيفية)

دعا رئيس الوزراء الأسبق علي زيدان، إلى وقف الحرب الجارية في العاصمة طرابلس، مبديًا رفضه «أي عمل يؤدي إلى أن يحكم أي شخص لا يختاره الليبيون أو يفرض رأيًا على الليبيين».

وقال زيدان في لقاء مع قناة ليبيا الأحرار، إنه «يرفض أي عدوان يقع على الليبيين الذين يدفعون ثمن الحرب الظالمة التي تحدث الآن»، مضيفًا أننا «لانجد حتى الآن نتائج لهذه الحرب الدائرة ولابد من وقفها الآن حتى لا يتكرر في طرابلس ما حدث في بنغازي ودرنة».

وأضاف أنه «لابد من رأب الصدع بين الشرق والغرب وأن نعيد البلاد إلى الوضع الذي كانت عليه قبل اندلاع الحرب على العاصمة، وأنه لا ينبغي أن يتغير أي شيء في الواقع السابق»، موضحًا أنه لابد من الحفاظ على الدولة المدنية ولا يتولى أي أحد يغير ذلك المبدأ ويفرض نفسه على الليبيين».
 
وأوضح «الحرب لن تحقق شيئًا بل ستكون مذبحة يدفع ثمنها الشباب بين قتلى وجرحى سيعانون بعد انتهاء الحرب لسنوات طويلة».

وقال إنه ليس له علاقة بالمشير خليفة حفتر بأي نوع ولكن يُحكم العقل في حل الأزمة، مؤكدًا أن حفتر يتحمَّــل مسؤولية هذه الحرب.