منسقة الشؤون الإنسانية: إيقاف ضخ مياه النهر الصناعي يرقى لجرائم حرب

منسقة الشؤون الإنسانية في ليبيا، ماريا ريبيرو. (أرشيفية : الإنترنت)

دانت منسقة الشؤون الإنسانية في ليبيا، ماريا ريبيرو، بشدة إيقاف ضخ مياه النهر الصناعي، مما أدى إلى قطع إمدادات المياه عن مئات الآلاف من الليبيين.

ووفقًا لبيان بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، شددت ماريا على جميع الأطراف بضرورة التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان، مشيرة إلى أن مثل هذه الاعتداءات على البنى التحتية الأساسية لحياة المدنيين «يمكن أن ترقى لجرائم حرب».

مسلحون يقتحمون أحد مواقع النهر الصناعي ويقطعون المياه عن طرابلس

وأعلن جهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي توقف ضخ المياه من حقول آبار المياه مساء أمس الأحد، بعد اقتحام مجموعة مسلحة موقع «الشويرف» وإجبار العاملين على غلق كافة صمامات التحكم بالتدفق.

وقال الجهاز في بيان نشره عبر صفحته بموقع «فيسبوك»، في الساعات الأولى من اليوم الإثنين إن «المسلحين طلبوا إيقاف تشغيل آبار الحقول إلى حين تحقق مطالب لهم».