الثني لـ«الحرة»: مستعدون لوقف إطلاق النار دون شروط وعودة الجيش «مستحيلة»

رئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني في مقابلة مع قناة «الحرة» (صفحة القناة)

قال رئيس مجلس الوزراء بالحكومة الموقتة عبدالله الثني، إن عودة قوات الجيش الليبي من مواقعها في طرابلس إلى أماكنها السابقة «مستحيل وضرب من الخيال»، وأضاف الثني في مقابلة مع قناة «الحرة» حول الدعوة إلى وقف إطلاق النار أن «الجلوس للمصلحة الوطنية ممكن ومرحب به، لكن دون شروط مسبقة».

وأشار الثني إلى أن «عملية طرابلس» تهدف إلى القضاء على «الميليشيات» التي وصف الجزء الأكبر من أفرادها بأنهم « من خريجي السجون، أصبحوا يمتلكون المال والسلاح وكل مصادر القوة، وبالتالي كان خروجهم من المشهد صعبًا جدًّا ما لم تكن هناك قوة أكبر منهم لتوحيد البلاد».

وتشهد العاصمة الليبية طرابلس مواجهات مسلحة بين القوات المسلحة التابعة للقيادة العامة بقيادة المشير خليفة حفتر، والقوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دوليًّا، مما أدى إلى سقوط مئات القتلى والمصابين، وعشرات الآلاف من المشردين، حسب منظمة الصحة العالمية.